الثلاثاء، 6 مايو، 2008

Tengen Toppa Gurren Lagann


الإسم : Tengen Toppa Gurren Lagann
عدد الحلقات: 27حلقة
النوعية : أكشن، آليات، مغامرات، كوميديا
سنة الإنتاج: 2007
التقييم الشخصي: 8.9 /10
+++++++++++++++
في المستقبل البعيد، وعلى مر مئات الأعوام يعيش الناس في قرى تحت الأرض في أنفاق حفروها بأنفسهم ، يلفهم الخوف من الهزات الأرضية وإنهيار الكهوف عليهم، في إحدى تلك القرى يعيش الفتى سيمون والذي يمتلك مهارة عجيبة في الحفر، مهارته تلك ساعدته في العثور على الكثير من الأشياء المدفونة والكنوز الضائعة وقد كانت إحداها رجل آلي غريب قام بتغيير حياته بشكل كامل، إلى جانب سيمون هناك الشاب كامينا الذي يؤمن بوجود عالم آخر فوق الكهوف التي يعيش فيها ومن أجل التحقق من الأمر كان يشكل عصابات تحاول العثور على طريقة للخروج، في أحد الأيام يحدث ما يغير حياة هاذين الإثنين، حيث ينهار عليهم أحد الكهوف ليسقط عليهم وحش آلي عملاق، تقاتله فتاة تحمل مسدساً وتدعى يوكو، بمساعدة الرجل الآلي الغريب الذي عثر عليه سيمون، يقوم بمقاتلة ذلك الوحش الآلي العملاق، بعدها يقرر كامينا الخروج إلى السطح من أجل بدأ مغامرة جديدة وحينها تبدأ القصة.
الحقيقة كانت الحلقة الأولى رائعة جداً، وتوقعت الكثير من هذا المسلسل، لكن في الحلقات الثمانية الأولى لم يكن هناك تركيز في إنتاج هذا الأنمي، فهناك الكثير من اللقطات المعادة والكثير من الحلقات ذات الرسوم السيئة، وذلك أدى إلى فقداني لمتعة مشاهدة هذا الأنمي، لكن التعليقات الإيجابية الكثيرة التي سمعتها والتي كانت تدور حول هذا المسلسل دفعتني لمشاهدة المزيد منه علني أجد نقطة تحول تدفعني لأن أرغب بمشاهدة المزيد، وفعلاً وجدت تلك النقطة بعد الحلقة الثامنة وفي اللحظة التي وقف فيها سيمون على رجليه مشيراً بإصبعه إلى الأعلى مهدداً الأعداء الذين يواجهونه ، تلك الحلقة كانت الأفضل بالنسبة لي على الإطلاق وهي التي جعلتني أقع في حب هذا المسلسل وأتابع مشاهدته حتى النهاية، وهو فعلاً لم يخيب ظني بتاتاً.
القصة انقسمت إلى قسمين، كان القسم الأول هو استكشاف هذا العالم الجديد بالنسبة لأبطالنا، ومقابلتهم للكثير من الشخصيات الجديدة، والمخلوقات الغريبة، أما القسم الثاني والذي تدور أحداثه بعد مرور 7 أعوام (حسب ما أذكر .. فذاكرتي ضعيفة بعض الشيء). كان القسم الثاني من القصة تدور أحداثه حول البشر بعد أن عرفوا بمتعة العيش على سطح الأرض وكل ذلك يعود فضله لسيمون ورفاقه، ولكن تهديد جديد يظهر. ومعارك أكثر شراسة تبدأ، وتنتقل المعارك إلى الفضاء.
فكرة هذا الأنمي التي لاحظتها من خلال القصة هو السعي إلى الأعلى دوماً، في البداية كانت الشخصيات تعيش في جحور وبروتين يومي ممل، بعدها انتقلوا إلى السطح وحاربوا من أجل البقاء، لكن ذلك لم يكن كل شيء، مازال الفضاء موجوداً، وما زال القمر في الأعلى.
عدم الإستسلام والسعي دائماً كانت الفكرة التي طرحها هذا المسلسل بطريقة كوميدية محببة جداً، وبشخصيات قوية تؤثر فينا، الأسلوب غبي حقاً وفكرة تطور الآليات غريبة ومستحيلة حتى خيالياً، ولكنه حمل وصمة خاصة به جعلت هذا الأنمي يستحق أن يكون من الأفضل.
الشخصيات في هذا الأنمي كثيرة ومتنوعة، شخصية سيمون المترددة كانت مزعجة في البداية، ولكن تلك الشخصية نفسها هي التي جعلتني أتشبث بهذا الأنمي حتى النهاية، شخصية كامينا قد نراها في أي أنمي من هذه النوعية، ولكن أفكاره وأهدافه وأفاقه المتسعة هي ما جعلت الكثيرين يعجبون بشخصيته، ولا أنكر أنني أعجبت بشخصية كاميناً كثيراً، هناك أيضاً شخصية يوكو التي كانت لها لحظاتها الخاصة، وشخصية نيا الغريبة الطفولية وكذلك العديد من الشخصيات الأخرى الرائعة، وجميعها حصلت على فرصة للظهور، سواء في القسم الأول من القصة أو في القسم الثاني منها، شعرت بأن جميع الشخصيات استطاعت أن تعمق وجدانيتها في المشاهد عن طريق تأثيرهم بين بعضهم بطريقة أو بأخرى.
الرسوم كان رائعة ومميزة، كما قلت من قبل، كانت هناك حلقات حيث ساءت فيها الرسوم بشكل رهيب ومزعج، خصوصاً في حلقات مهمة، لكن الرسم العام كان رائعاً، أعجبتني الألوان المتنوعة، والمؤثرات الخاصة بالتفجيرات، وكذلك تصميم الآليات الغريب، وطريقة تحويلها. لقد تميز هذا الأنمي من هذه الناحية بالتأكيد.
الموسيقى، كانت رائعة خصوصاً موسيقى المعارك التي تجعل المشاهد يتحمس من خلالها، إنني حقاً لا أستطيع نسيان تلك اللحظات المحمسة بسببها، أغنية البداية كانت رائعة، أما اغنية النهاية الأولى كانت سيئة جداً ومزعجة لأبعد حدود، بالنسبة لأغنية النهاية الثانية فهي الأفضل بكل تأكيد، هذه الأغنية جعلتني أقع في حب هذا الأنمي أكثر وأكثر.
غورين لاغان بدأ بداية ضعيفة بعض الشيء، ولكنه ما لبث أن وقف على رجليه ليثبت أنه أنمي رائع بما تحمله الكلمة من معنى، لقد استمتعت كثيراً بمشاهدته، لقد أغرمت بشخصياته، واستمتعت برسومه الجذابه، وأحببت أغانيه وموسيقاه الرائعة (بإستثناء اغنية النهاية الأولى).
هذا الأنمي ليس مخصص فقط لمحبي الآليات فقط، فهو يحمل من الكوميديا، والشخصيات الجيدة ما قد يجعل أي شخص مهما كان اهتمامه وذوقه قد يقع في حب هذا الأنمي.

0 تعليقات:

إرسال تعليق